الرئيسيةالبوابةاليوميةAqwalMoustafaNourس .و .جبحـثالتسجيلدخول
Question ..."أهــــــــــــــــلاً بكـــــــم فى منتدي مصطفى نور الدين"...Question الإنسان الوحيد الذي لا يخطئ .... هو الإنسان الذي لا يفعل شيئاً study الذي لايفهم صمتك لن يفهم كلماتك والذي لن يفهم كلماتك لن يُقدّر أفكارك كن study كما أنت على حقيقتك، وقل ما تشعر به في أعماقك، فالذين سيرفضونك لا قيمة لهم، والذين لهم قيمة لن يرفضوك .. study اترك المستقبل حتى يأتي , ولا تهتم بالغد لأنك إذا أصلحت يومك صلح غدك . studyحصل ترماس أديسون على 1093 براءة اختراع ومع ذلك لم يحصل على شهادة الابتدائية،، حيث وصفه مدرسوه بالغباء، لاتجعل الشهادات عائقا. study قطرات المطر تكسر الحجر ليس لانها الاقوى ولكن بتكرار المحاوله تصل الى الهدف فلا تفقد الامل study في خبايا نفسك مواهب مدفونة، ابحث عنها هنا أو هناك.. ولا تستصغر نفسك.. ولا تقل أنا لا أفلح في شيء... study كلما كانت افكارك ايجابية وبناءة كلما عشت حياة ايجابية و سعيدة و كلما كانت افكارك سلبية كلما كنت ابعد ماتكون ان تحقق شيء ايجابي... study#انت_والمؤثرات -_- -_- الحياه مليانه مؤثرات سمعية و بصريه و حسيه و فكريه و ..... سواء الايجابى منها او السلبى... study العمل و الراحة وجهان لعملة واحدة .. ففي العمل تشعر بأنك تنجز و تنمو و تتقدم ، وأيضا في الراحة التي تحصل عليها... study أنت لا تدري ما الذي قد يحدث في المستقبل ؛ فلا تضيع وقتك وترهق روحك في الشوؤم أبدًاstudy

شاطر | 
 

 الدعاء سلاح المؤمن

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أحمد نور الدين
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 67
تاريخ التسجيل : 05/06/2013
الموقع : nouraldeen.alafdal.net

مُساهمةموضوع: الدعاء سلاح المؤمن    الثلاثاء 15 أكتوبر 2013, 20:05

إن أعظم سلاح بأيدي المؤمنين هو الدعاء ، و الله ـ جل وعلا ـ لا يرد من يدعوه
، ولا يخيب من يرجوه ، لكن لابد للمؤمن أن يستحضر أسباب إجابة الدعاء ، من
إجابة المطعم والملبس ، وحسن الظن بالله ـ تعالى ـ ، والاعتراف بالذنب ،
والعزم في المسألة ، والشدة في الدعاء ، وتحري أوقات الإجابة 0

فإذا ما استحضر العبد هذه الأسباب ، ولجأ إلى رب الأرض والسماء فان الله ـ
تعالى ـ لن يخيبه أبدا ، وسيكون لدائه اثر ، إما في الدنيا وإما أن يدخر له
في الآخرة ، و الله ـ تعالى ـ يفتح لنا أبوابه لنتوجه إليه وندعوه ، ويعلن
الاستجابة لمن يدعوه ، وينذر الذين يستكبرون عن عبادته بما ينتظرهم من ذل
وتنكيس في النار ، فيقول ـ سبحانه ـ: ( وقال ربكم ادعوني استجب لكم ، إن
الذين يستكبرون عن عبادتي سيدخلون جهنم داخرين ) " غافر : 60 " 0

إن إخلاص القلب لله ، والثقة بالاستجابة أدب لابد أن يراعى في الدعاء ، وقد
كان عمر ـ رضي الله عنه ـ يقول : " أنا لا احمل هم الإجابة إنما احمل هم
الدعاء ، فإذا ألهمت الدعاء كانت الإجابة معه " وهي كلمة القلب العارف ،
الذي يدرك أن الله ـ تعالى ـ حين يقدر الاستجابة يقدر معها الدعاء ، فهما ـ
حين يوفق الله ـ متوافقان متطابقان 0

هاهو الإمام بقي بن مخلد ـ رحمه الله ـ كان رجلا صالحا عابدا زاهدا مجاب
الدعوة ، تأتيه امرأة فتقول له : إن ابني قد أسرته الإفرنج ، واني لا أنام
الليل من شوقي إليه ، ولي دويرة أريد أن أبيعها لاستفكه ، فإن رأيت أن تشير
على أحد يأخذها لأسعى في فكاكه بثمنها ، فليس يقر لي ليل ولا نهار ، ولا
أجد نوما ولا صبرا ولا قرارا ولا راحة ، فقال : نعم ، انصرفي حتى انظر في
ذلك إن شاء الله ، واطرق الشيخ وحرك شفتيه يدعو الله ـ عز وجل ـ لولدها
بالخلاص من أيدي الإفرنج ، فذهبت المرأة فما كان إلا قليلا حتى جاءت الشيخ
وابنها معها فقالت : اسمع خبره يرحمك الله ، فقال : كيف كان أمرك ؟ فقال
إني كنت فيمن يخدم الملك ونحن في القيود ، فبينما أنا ذات يوم امشي إذا سقط
القيد من رجلي ، فأقبل الموكل بي فشتمني وقال : لم أزلت القيد من رجليك ؟
فقلت : لا و الله ما أزلته ولكنه سقط ولم اشعر به ، فجاءوا بالحداد فأعادوه
وأجادوا وشدوا مسماره وأبدوه ، ثم قمت فسقط أيضا فأعادوه وأكدوه فسقط أيضا
، فسألوا رهبانهم عن سبب ذلك فقالوا : له والدة ؟ فقلت : نعم ، فقالوا :
إنها قد دعت لك وقد استجيب دعاؤها ، أطلقوه ، فأطلقوني وخفروني حتى وصلت
إلى بلاد الإسلام ، فسأله بقي بن مخلد عن الساعة التي سقط فيها القيد رجليه
، فإذا هي الساعة التي دعا فيها الله ـ تعالى ـ له ففرج عنه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الدعاء سلاح المؤمن
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: الأقسام الإسلامية :: المنتدى الإسلامي-
انتقل الى: